الاحتلال يصيب طالبة مقدسية بزعم طعنها جنديا إسرائيليا


أصيبت طالبة فلسطينية برصاص الاحتلال الإسرائيلي الذي زعم طعنها لأحد جنوده في منطقة الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة، اليوم الاثنين (12|10).
وأفاد شهود عيان، بأن مستوطنين يهود هاجموا مجموعة طالبات فلسطينيات أثناء مغادرتهن للمدرسة في طريق العودة إلى منازلهن، واعتدوا على إحداهن وتدعى مرح بكري وعند محاولتها الدفاع عن نفسها أطلق أحد أفراد الشرطة الإسرائيلية النار عليها، ممّا أدى إلى إصابتها بجراح خطيرة.
وقال الشهود "الطالبة بكري لم تحاول طعن أي مستوطنـ في حين كان المستوطنون يلاحقون الفتيات بعد خروجهن من مدرسة عبدالله ويسخرون منهن، وباشر بعدها أحد المستوطنين بالصراخ مدّعيا أن بكري حاولت طعنه خلال تواجدها في موقف للمواصلات العامّة، فقامت قوّات الاحتلال بإطلاق 10 رصاصات باتجاهها وإصابتها بجروح خطيرة".
من جانبها، ذكرت شرطة الاحتلال الإسرائيلية في بيان لها، أن أحد أفرادها أمر الطالبة الفلسطينية بالتوقف بعد الاشتباه بها، إلا أنها رفضت الاستجابة لنداءه وقامت بطعنه بسكين كانت بحوزتها، وإصابته بجراح طفيفة، على حد زعم البيان.
وأضافت أن شرطيا آخر أطلق النار على الفتاة الفلسطينية التي أصيبت بجراح خطرة ونقلت على إثر ذلك إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج.
وأشارت إلى أن اعتقال شاب فلسطيني آخر في المكان بزعم تقديمه المساعدة للطالبة المعتدى عليها، كما قامت شرطة الاحتلال بإغلاق المنطقة بشكل تام ومنع المواطنين من الاقتراب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.