الاحتلال يقتل شابا فلسطينيا في "باب العامود" بالقدس

قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء (14|10)، شابا فلسطينيا بإطلاق الرصاص عليه في منطقة "باب العامود" وسط مدينة القدس المحتلة، دون أي سبب، بحسب شهود عيان.
وأفاد شهود عيان لـ"قدس برس"، بأن عددا كبيرا من جنود الاحتلال كانوا يطاردون الشاب الفلسطيني باسل بسام سدر (20 عاما) في منطقة "باب العامود"، قبل فتح نيران أسلحتهم صوبه بشكل مباشر، ممّا أدى إلى استشهاده على الفور، حيث أصيب بأكثر من 10 أعيرة نارية.
وادّعت شرطة الاحتلال بأن الشاب الفلسطيني (وهو من مدينة الخليل) كان يحمل سكّينا وأنه كان يحاول طعن حارس مجموعة من المستوطنين في منطقة "باب العامود".
وأضافت الشرطة في بيان أولي لها حول الواقعة، أن قواتها العسكرية أطلقت النيران صوب الشاب الفلسطيني، دون إصابة أيٍ من المستوطنين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.