قوات الاحتلال تعتقل سيدة فلسطينية بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن في الأغوار

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم السبت (28|11)، سيدة فلسطينية على حاجز "الحمرا العسكري" التابع لجيش الاحتلال بمنطقة الأغوار الوسطى، شرقي الضفة الغربية المحتلة، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن.

وأوضح الناشط الميداني ضرار صوافطة، في حديث خاص لـ "قدس برس"، أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطنة مريم عرفات صوافطة في العشرينيات من العمر، خلال توجهها برفقة زوجها لزيارة عائلتها في مدينة نابلس، شمالي الضفة المحتلة، عبر الحاجز المذكور.

وأضاف أن جنود الاحتلال زعموا أن السيدة صوافطة، "والتي تقيم في قرية بردلا بمنطقة الأغوار"، هاجمتهم وهي تحمل سكيناً محاولة تنفيذ عملية طعن، قبل أن يتم اعتقالها ونقلها إلى جهة غير معلومة.

وأشار الناشط صوافطة إلى أن قوات الاحتلال احتجزت زوج المواطنة، "وأفرجت عنه لاحقاً، قبل أن تعاود الاتصال به، والطلب منه القدوم إلى إحدى معسكرات الاحتلال للتحقيق معه مجدداً"، وفق تصريحاته.

وكانت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي، قالت على موقعها الإلكتروني، إن قوات الاحتلال أحبطت عملية طعن كانت سيدة فلسطينية تنوي تنفيذها على حاجز الحمرا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.