قوات الاحتلال تقتحم منزل عائلة الشهيد عمر سكافي تمهيدا لهدمه

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، برفقة طاقم هندسي إسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، منزل عائلة الشهيد عمر سكافي (21 عاماً)، في بلدة "بيت حنينا"، شمالي مدينة القدس المحتلة، وأخذت قياسات للمنزل تمهيداً لهدمه بعرف أسلوب الاحتلال قبل الهدم.
وأفادت مراسلة "قدس برس" في القدس، أن جنود الاحتلال قاموا بإنزال صور الشهيد الموجودة خارج المنزل، وصادروا عدداً من الرايات الوطنية والأعلام الفلسطينية.
يُشار إلى أن الشهيد عمر سكافي، هو منفّذ عملية الطعن والدهس المزدوجة، بمدينة القدس يوم السبت الماضي، واستشهد بعد أن أصاب ثلاثة مستوطنين في العملية التي نفّذها قرب محطة الحافلات المركزية غربي القدس المحتلة.
ويعدّ سكافي الشهيد الثامن والعشرين من شهداء مدينة القدس، والجثمان الخامس عشر من جثامين الشهداء التي تحتجزها سلطات الاحتلال منذ بداية انتفاضة القدس وترفض تسليمهم لذويهم.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.