الاحتلال يدعي اعتقال خلية لـ"حماس" خططت لأسر إسرائيليين

كشف سلطات الاحتلال الإسرائيلية، عن اعتقال ما قالت إنها خلية تابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" خطّطت لتنفيذ عملية أسر جنود ومستوطنين إسرائيليين.

وذكرت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية، أن جهاز المخابرات الإسرائيلي العام الـ "شاباك" سمح اليوم بنشر تفاصيل متعلقة باعتقال ستة فلسطينيين من مدينتي الليل والقدس المحتلتين، الشهر الماضي، مشيرةً إلى أنهم من أعضاء حركة "حماس".

وبحسب الصحيفة، فإن هؤلاء قاموا بالتخطيط لتنفيذ عمليات أسر جنود ومستوطنين إسرائيليين، لغايات مقايضتهم بالأسرى الفلسطينيين القابعين في سجون الاحتلال.

وأوضحت أن المعتقلين الستة عملوا على إعداد كهوف وأماكن خاصة لأسر الإسرائيليين.

ووفقاً لما ذكره الإعلام العبري، فإن الأسير ماهر القواسمي (36 عاماً) من مدينة الخليل هو من يقود الخلية، وسبق وأن اعتقل في سجون الاحتلال لفترة عامين، على خلفية انتماءه لحركة "حماس".

وكشفت مصادر إعلامية عبرية، النقاب عن اسم أحد المعتقلين من القدس وهو الشاب زياد أبو وهدان (20 عاما)، بدعوى أنه أحد أفراد الخلية التي خططت لتنفيذ العملية الذي كادت أن تخرج إلى حيز التنفيذ، وفق المصادر.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.