الاتحاد الأوروبي: مصادرة إسرائيل لأراض فلسطينية تقويض لإقامة دولتهم

اعتبرت الممثلة العليا للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، مصادرة إسرائيل أكثر من ألفي دونم من الأراضي الفلسطينية، قرب البحر الميت وأريحا، "خطوة أخرى في تقوض إمكانية إقامة الدولة الفلسطينية المستقبلية".

ويأتي ذلك بعد إعلان الحكومة الإسرائيلية، أمس الأول الثلاثاء (15|3)، عن مصادرة ما مساحتها 2300 دونم من الأراضي الفلسطينية في منطقة أريحا (شمال القدس المحتلة)، بزعم أنها "أراضي دولة".

وقالت موغريني في بيان صحفي، اليوم الخميس، إن "أي قرار في اتجاه التوسع الاستيطاني الإسرائيلي، يعتبر غير قانوني بموجب القانون الدولي، ويشكل عقبة أمام السلام، وسيساهم في إبعاد أطراف الصراع عن الحلول السلمية".

ودعت المسؤولة الأوروبية، إسرائيل إلى "الالتزام بحل الدولتين"، مشيرة إلى "معارضة الاتحاد الشديدة لسياسة الاستيطان الإسرائيلية".

وكانت إذاعة الجيش الإسرائيلي، قد ذكرت في تقرير لها، أمس الثلاثاء، أن حكومة بنيامين نتنياهو قرّرت مصادر مساحات واسعة (2342 دونماً) من الأراضي في الضفة الغربية، قرب البحر الميت ومدينة أريحا الفلسطينية.

وصادق نتنياهو، ووزير جيشه موشيه يعالون، خلال شباط/ فبراير الماضي، على قرار مصادرة 1540 دونمًا من الأراضي الفلسطينية بالقرب من أريحا، بغرض توسيع مستوطنات في المنطقة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.