الاحتلال يهدم مبنى تابعا لبلدية "بيت ساحور" بدعوى عدم الترخيص

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، مبنى تابع لبلدية "بيت ساحور" القريبة من مدينة بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، بذريعة البناء دون ترخيص.

وأوضح رئيس بلدية "بيت ساحور"، هاني الحايك، أن قوة من جيش الاحتلال أقدمت صباح اليوم على هدم مبني تابع للبلدية يستخدم كمسلخ للدواجن، ومكون من خمسة محلات تجارية، بدعوى أن المبنى بُني دون ترخيص في مناطق (ج)، الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية الكاملة.

ونفى الحايك خلال حديث مع "قدس برس"، ذريعة الاحتلال، وشدد على ان المبنى مُقام ضمن المناطق الخاضعة للبلدية، والتي تمتلك الحق في إعطاء التراخيص للمباني المقامة ضمن خطتها الهيكلية، مشيرا إلى أن الاحتلال كان قد أخطر سابقا بهدم المبنى، إلا أن البلدية لم تتعاطى مع هذا الإخطار لعدم قانونيته أصلا، بحسب قوله.

تجدر الإشارة إلى أن سلطات الاحتلال تواصل استهداف المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم في المناطق (ج)، الخاضعة لسيطرتها الكاملة.

ويضع الاحتلال العقبات أمامهم من أجل الحصول على التراخيص اللازمة، فيما تقوم لاحقًا بهدمها أو وقف العمل فيها بذريعة "عدم الترخيص"، بهدف منع أي توسع فلسطيني في تلك المناطق، وجعلها هدفًا سهلًا للسيطرة عليها وضمها لدولة الاحتلال وتوسيع المستوطنات.

ـــــــــــــــ

من محمد منى
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.