بريطانيا.. ندوة فكرية وأنشطة فنية تراثية وسوق تجارية في "يوم فلسطين الثاني عشر"

ينظم المنتدى الفلسطيني في بريطانيا اليوم الأحد مهرجان "يوم فلسطين السنوي الثاني عشر" تحت عنوان: فلسطين أرضنا. وذلك في قاعات وساحة "نادي بارك رويال" شمال غرب العاصمة البريطانية لندن.

ويتضمن برنامج "يوم فلسطين الثاني عشر" لهذا العام فقرات فنية متنوعة بمشاركة الكوميديان الفلسطيني الأمريكي محمد عامر، فرقة الفرسان للدبكة الفلسطينية، الفنان اسماعيل القاضي من أمريكا، بالاضافة الى "فرقة فتافيت" الفلسطينية للاطفال من داخل الخط الأخضر.

ويتضمن الملتقى الجماهيري لأبناء الجالية الفلسطينية وأصدقاء ومحبي فلسطين أسواقا ومعارض للمنتجات الفلسطينية التراثية والأطعمة والحلويات الشعبية الفسطينية.

وسيشهد الملتقى وفقا للجنة التنظيمية، تكريما لعدد من الشخصيات المناصرة لفلسطين وخاصة من الصحفيين المدافعين عن القضية الفلسطينية بالاضافة الى المبدعين من أبناء الجالية الفلسطينية في المملكة المتحدة.

وقال رئيس المنتدى الفلسطيني الدكتور حافظ الكرمي: "إن هذا الملتقى السنوي يهدف إلى تعزيز أواصر العلاقة بين أبناء الجالية الفلسطينية في بريطانيا، وإلى ربط أبناء الجيل الثاني والشباب بوطنهم وتراثهم وهويتهم الوطنية. وكذلك لتمتين علاقاتها بجميع الجاليات العربية والإسلامية وبالمناصرين لقضيتنا في المجتمع البريطاني".

واكد الكرمي بـ "ان شعار الملتقى لهذا العام يركز على تمسك الفلسطينيين بارضهم وحقوقهم الوطنية، وأنهم مهما طال الزمن وابتعدت المسافات فلن يجعلهم ذلك ينسوا القدس وحيفا ويافا ونابلس وجنين وبئر السبع وكل تراب الوطن. وسيبقون على العهد، عهد العمل من اجل العودة والتحرير"، على حد تعبيره.

ويعتبر "المنتدى الفلسطيني في بريطانيا"، واحدة من أهم المؤسسات الفلسطينية، وقد أمست قبلة للعديد من الجاليات العربية والإسلامية، ليس فقط في المنسبات المتعلقة بالشأن الفلسطيني، وإنما أيضا في الأعياد والمواسم الإسلامية، وعلى رأسها شهر رمضان، حيث يخصص المنتدى قاعات واسعة لآداء صلاة التراويح.

وقد دشن المنتدى منذ العام الماضي، ندوة فكرية شهرية، للعصف الذهني، تتناول قضايا الجالية الفلسطينية والعربية في المملكة المتحدة فضلا عن أهم التحديات التي تواجه المنطقة العربية.  

يُشار إلى أن المنتدى الفلسطيني في بريطانيا تأسس في العام 2004، وهو يُعتبر هيئة بريطانية مستقلة تعمل لخدمة أبناء الجالية الفلسطينية في بريطانيا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.