عمليات رشق حجارة وزجاجات حارقة ضد أهداف إسرائيلية بالضفة والقدس

خلال الساعات الماضية

قال موقع "0404" العبري، إن عمليات المقاومة الشعبية الفلسطينية في الضفة الغربية "تصاعدت" خلال الساعات الماضية، موقعة أضرارًا في ممتلكات المستوطنين.

وأفاد الموقع العبري المقرب من جيش الاحتلال، اليوم الإثنين، بأنه تم تسجيل ما لا يقل عن 12 عملية رشق حجارة وقنابل حارقة ضد أهداف "إسرائيلية"؛ المستوطنين والجيش، في مناطق الضفة الغربية المحتلة خلال الساعات القليلة الماضية.

وأوضح أن حافلة مستوطنين يهود تعرضت للرشق بالحجارة قرب مستوطنة "شيلو" (مقامة على أراضٍ فلسطينية جنوبي نابلس)، دون وقوع إصابات، مشيرًا إلى رشق مركبة أخرى على طريق "443" الاستيطاني، جنوبي غرب رام الله، بالحجارة.

وأشار إلى أن "عمليات" رشق بالحجارة أيضًا وقعت على الطريق بين مفترقي "جيتي أفيسار" و"ياكير" غرب مدينة نابلس، وضد ثلاثة مواقع استيطانية مختلفة بالقرب من مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراضي الفلسطينيين بمدينة الخليل.

وألقى فلسطينيون الحجارة، وفق موقع "0404" العبري، الحجارة على عدد من سيارات المستوطنين المارة على الطريق بالقرب من مستوطنة "عوفرا"، شمالي شرق رام الله، مما أدى إلى تضرر سيارة واحدة على الأقل.

وادعى بأن فلسطينيين هاجموا الموقع الاستيطاني "بيت يهوناتان" في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى في القدس المحتلة، بـ "قنبلة مولوتوف"، دون وقوع إصابات في صفوف المستوطنين.

ولفت الموقع العبري النظر إلى أن أهدافًا إسرائيلية تعرضت للرشق بالحجارة في بلدتي العيساوية وأبو ديس شرقي مدينة القدس المحتلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.