الاحتلال يدشن طريقا يربط مستوطناته في الخليل بالنقب وبئر السبع

أفادت القناة العبرية السابعة، بأن يسرائيل كاتس وزير النقل والمواصلات في الحكومة الإسرائيلية، قد افتتح اليوم الأربعاء، طريقًا استيطانيًا في منطقة الخليل (جنوب القدس المحتلة).

وقالت القناة العبرية، إن كاتس شارك في حفل افتتاح الطريق السريع رقم (316)، والذي مولته الوزارة، وسيعمل على الربط بين منطقة جبل الخليل ومدينة بئر السبع (جنوب فلسطين المحتلة)، والمستوطنات الإسرائيلية في المنطقة الشمالية من النقب.

وأشارت إلى أن الأعمال في الشارع 316، قد تضمنت "تجديد وتأهيل الطريق، وإضافة إضاءة وبناء محطة عبور جديدة ومضاعفة عدد وسائل النقل العام".

وصرّح كاتس، بأن الطريق له "أهمية استراتيجية للمستوطنة على جبل الخليل"، وتعهد بمواصلة النشاط الاستيطاني وتعزيزه في المنطقة.

ونوه إلى أن وزارته تخطط لتوسيع الطريق الاستيطاني الالتفافي رقم 60، ضمن "الخطة الخمسية"، مشددًا على أن ذلك سيساعد في مهمة جلب المزيد من المستوطنين اليهود إلى المنطقة.

وأضاف أن الوزارة تعد لتخطيط بنية تحتية إضافية وواسعة النطاق في الضفة الغربية، تشمل شق شوارع التفافية جديدة وتأهيل الشوارع القائمة وجلب وسائل نقل حديثة ومفتوحة وآمنة.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد صعدت في الأشهر الأخيرة من الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية في الضفة الغربية، بما فيها المنطقة الشرقية بالقدس المحتلة.

ويعتبر المجتمع الدولي المستوطنات غير شرعية، سواء أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية أم لا، ويعتبر الاستيطان من أهم العوائق أمام عملية السلام القائمة على أساس حل الدولتين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.