الأردن يدين الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأقصى

أدانت الحكومة الأردنية، اليوم الجمعة، الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة ضد المسجد الاقصى والمتمثلة أحد أوجهها باقتحامات المستوطنين اليومية لباحاته، تحت حراسة عسكرية إسرائيلية.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية عن الناطق باسم الحكومة، محمد المومني، قوله "إن الأعياد الدينية اليهودية أصحبت للأسف مناسبات لزيادة التوتر في الحرم الشريف من خلال الممارسات المدانة والمرفوضة من قبل الجماعات المتطرفة بحماية الشرطة الإسرائيلية التي تنتهك حرمة هذا المكان المقدس وتستفز مشاعر المصلين فيه".

وأشار إلى أن التصرفات الإسرائيلية "الاستفزازية وغير المسؤولة" تنطوي على انتهاك لمقتضيات القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، فضلا عن الأعراف والمواثيق الدولية.

ودعت الحكومة الأردنية نظيرتها الإسرائيلية إلى وقف هذه الإجراءات "بشكل فوري" والحفاظ على الوضع التاريخي القائم في المكان واحترام الدور الأردني في رعاية المقدسات بشرقي القدس، وفق تصريحات المومني.

يذكر أن دائرة أوقاف القدس التابعة لوزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الأردن، هي الجهة المشرفة بشكل رسمي على المسجد الأقصى وأوقاف القدس.

وفي آذار/ مارس 2013، وقّع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، اتفاقية تعطي الأردن حق "الوصاية والدفاع عن القدس والمقدسات" في فلسطين. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.