"حماس" تستنكر التصريحات "الصادمة" لوزير خارجية عُمان

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الإثنين، تصريحات وزير الشؤون الخارجية العُماني، يوسف بن علوي، التي طالب فيها الدول العربية بـ"طمأنة إسرائيل على مستقبلها وتبديد مخاوفها". 

وقالت حماس في بيان: "إننا وقد صَدَمنا هذا الموقف الغريب، لنعبر عن استنكارنا ورفضنا المُطلق لهذه التصريحات التي تخالف الحقيقة والمنطق الموضوعي". 

وأضافت:" بأي منطق أخلاقي وسياسي يُطلب من الضحية أن تُطمئن الجلاد والمحتل على مستقبله؟ وهو كيان غاصب يملك أقوى جيش في المنطقة، ويمارس القتل والتدمير بشكل منهجي ضد شعبنا وأمتنا، ويحتل الأرض، ويهوّد القدس، ويدنس المقدسات، ويهدد المنطقة بأسرها، ويضرب بالقانون الدولي عرض الحائط". 

وكان بن علوي قد دعا السبت الماضي، خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي، المنعقد على ساحل البحر الميت بالأردن، إلى "طمأنة إسرائيل، بأنها غير معرضة للتهديد في الشرق الأوسط". 

وقال الوزير العُماني إن "على الفلسطينيين مساعدة إسرائيل للخروج بشعورها الخاطئ بالتهديد"، وفق زعمه. 

يشار إلى أنه سبق لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن زار العاصمة العُمانية، مسقط، في تشرين أول من العام الماضي.

 

أوسمة الخبر فلسطين غزة عمان تطبيع

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.