الجهاد الإسلامي: استمرار جرائم الاحتلال سيفجر الأوضاع

حذّرت حركة "الجهاد الإسلامي" في فلسطين، اليوم السبت، من انفجار الأوضاع "إذا استمر العدوان والجرائم الإسرائيلية بحق الفلسطينيين".

وقالت الحركة في بيان لها اليوم، إن "اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى، والحصار على غزة، وهدم المنازل والاقتحامات بالضفة الغربية، والانتهاكات بحق الأسرى الفلسطينيين كلها عوامل تفجير قادم للأوضاع".

وأضافت أن "الإرهاب الإسرائيلي لن يُخمد الغضب المتصاعد في نفوس شعبنا". محملة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن تبعات "عدوانه وجرائمه" بحق الشعب الفلسطيني.

يأتي ذلك تعقيبًا على إعلان جيش الاحتلال، "إحباطه عملية كبرى" بعد قتل 4 فلسطينيين مسلحين فجر السبت، قرب السياج الأمني المحيط بقطاع غزة.

وفجر اليوم، استشهد 4 شبان فلسطينيين شرقي دير البلح، وسط قطاع غزة، برصاص قوات الاحتلال.

وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال، "إحباط عملية هجوم كبير على حدود قطاع غزة قبالة دير البلح".

ونوه في بيان صحفي إلى أنه "تم استهداف المهاجمين الأربعة الذين كانوا مسلحين جميعهم وتحركوا بشكل منظّم كخلية واحدة بهدف تنفيذ عملية كبيرة وذلك وفقًا لكمية الأسلحة وتنوعها التي كانت بحوزتهم".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.