الاحتلال يعتقل سيدة فلسطينية من جنين عبر معبر الكرامة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي؛ الليلة الماضية، مواطنة فلسطينية من مدينة جنين لدى عودتها إلى الأراضي الفلسطينية عبر معبر الكرامة البري، على الحدود مع الأردن.

وأفادت مصادر محلية، بأن مخابرات الاحتلال المتواجدة على معبر الكرامة اعتقلت المواطنة مريم علي أحمد أبو عبيد من مدينة جنين، عقب احتجازها لدى وصولها الجانب الإسرائيلي من المعبر.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال قامت بنقل المعتقلة أبو عبيد لجهة غير معلومة. منوهة إلى أنها كانت قادمة من الإمارات العربية المتحدة.

والشهر الماضي اعتقلت قوات الاحتلال، فلسطينية أخرى على معبر الكرامة من بلدة قباطية جنوب غربي جنين، لدى وصولها الجانب الإسرائيلي من المعبر.

وأنشأت "إسرائيل" بعد احتلالها للضفة وغزة معبرًا إلى الأردن، أصبح يعرف بـ "جسر الملك حسين" أو "معبر الكرامة" (حسب التسمية العربية)، و"جسر اللنبي" (التسمية العبرية)، حيث يبعد (55 كيلومترًا غرب عمّان)، وتم تخصيصه لتنقل أبناء الضفة الغربية بشكل أساسي.

ثم أضافت إليه معبرًا آخر هو جسر "الشيخ حسين" (90 كيلومترًا شمال عمّان)، كمعبر تجاري، خصص لاحقًا لمرور "الإسرائيليين" والسياح الأجانب، بالإضافة إلى حملة الهوية "الإسرائيلية" من فلسطينيي الداخل المحتل.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.