"حماس" تدعو إلى إطلاق يد المقاومة بالضفة

ردا على تلويح الاحتلال بضم "غور الأردن"

 

دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية، ردا على التلويح الإسرائيلي بضم غور الأردن.
 
وقال الناطق باسم الحركة، عبد اللطيف القانوع، في بيان صحفي، اليوم الأربعاء: إن "استمرار تغول العدو الصهيوني وتزايد الاستيطان والتلويح بضم المستوطنات وغور الأردن، دليل على سياسة التطرف التي تمارسها هذه الدولة المارقة".
 
وتابع: "مما يتوجب عزل دولة الاحتلال ومقاطعتها عربياً وإسلامياً وردعها، بإطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية، وخروج السلطة عن صمتها بملاحقة قادة الاحتلال ومحاكمتهم".
 
وفي وقت سابق الثلاثاء، قال بيني غانتس، وهو رئيس حزب "أزرق أبيض"، إنه سيعمل على فرض السيادة الإسرائيلية على منطقة غور الأردن، بالتنسيق مع المجتمع الدولي، إذا فاز في الانتخابات العامة المقررة في 2 مارس/ آذار المقبل.
 
وأضاف غانتس للصحفيين، خلال زيارة إلى منطقة البحر الميت "سنعمل على فرض السيادة على غور الأردن، بعد الانتخابات وبالتنسيق مع المجتمع الدولي".

أوسمة الخبر فلسطين غزة احتلال حماس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.