هنية يهاتف عباس وبحث معه العمل لمواجهة صفقة القرن

أجرى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنية، مساء اليوم الثلاثاء اتصالًا هاتفيًا مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بحث معه "العمل سويًا لمواجهة إعلان صفقة القرن".

ووفق خبر وزعه مكتب هنية، فإن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أكد خلال الاتصال على موقف حماس برفض صفقة القرن.

واستطرد هنية: "إننا جميعًا في خندق مشترك للحفاظ على قضيتنا الفلسطينية وحقوقنا الكاملة في القدس واللاجئين والدولة".

وأكد أهمية الوحدة الوطنية وجاهزية الحركة (حماس) للعمل المشترك سياسيًا وميدانيًا في إطار النضال الشعبي لقطع الطريق على هذه التوجهات الأمريكية الإسرائيلية. مبينًا: "جماهيرنا في كافة أماكن تواجدها مستندة إلى هذا الموقف".

وأضاف: "أي مشروع يتجاوز حقوق شعبنا الفلسطيني الثابتة والواضحة لا مستقبل له على الإطلاق".

من جهته، ثمن الرئيس عباس هذه المبادرة وأكد على موقفه الواضح برفض هذه الصفقة والعمل على المسارات السياسية والدبلوماسية والشعبية لمواجهتها. مرحبًا بالعمل المشترك في الداخل والخارج بهذا الإطار.

وأشار عباس إلى دعوته لاجتماع وطني الليلة، وهو ما رحب به رئيس المكتب السياسي لحماس، مؤكدًا مشاركة بعض قادة حركة حماس الضفة في هذا اللقاء.

وذكر البيان الصحفي الذي وزعه مكتب هنية أنه تم الاتفاق خلال الاتصال على استمرار التنسيق والتواصل المستمرين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.