الجيش اللبناني يرصد خروقات جوية وبحرية لأجوائه

أعلن الجيش اللبناني، رصده اليوم الثلاثاء، عدة خروقات إسرائيلية لأجوائه الجوية والبحرية.

وذكرت مديرية التوجيه المعنوي في القيادة العامة للجيش اللبناني، أنها رصدت "اعتباراً من الساعة 6.50 ولغاية الساعة 18.00، أمس الإثنين، خرقين جويين من قبل طائرات استطلاع تابعة للعدوّ الإسرائيلي، تخلّلها تنفيذ طيران دائري فوق مناطق الجنوب".

وأوضحت في بيان آخر، أنه " اعتباراً من الساعة 12.02 ولغاية الساعة 18.20، أمس الإثنين، تم تسجيل 4 خروقات بحرية من قبل زوارق حربية تابعة للعدوّ الإسرائيلي للمياه الإقليمية اللبنانية، مقابل رأس الناقورة، لمسافة أقصاها حوالى 463 متراً، حيث أقدم عناصر الزوارق على إلقاء قنبلة مضيئة فوق البقعة البحرية المذكورة".

وأشار الجيش إلى متابعته موضوع الخروقات بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان "اليونيفل".

ويرصد الجيش اللبناني، بشكل شبه يومي خروقات جوية وبحرية من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، للأجواء والحدود المائية للبنان.

الجدير ذكره، أن مجلس الأمن الدولي تبنى في عام 2006، القرار (1701) بالإجماع، والذي يدعو إلى وقف كامل للعمليات القتالية في لبنان.

وبموجب القرار، نشرت الحكومة اللبنانية قواتها المسلحة في الجنوب بالتعاون مع قوات الطوارئ الدولية التابعة للأمم المتحدة "اليونيفيل"، وذلك بالتزامن مع الانسحاب الإسرائيلي إلى ما وراء الخط الأزرق، في أعقاب العدوان الإسرائيلي على لبنان منتصف العام 2006.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.