مجلس الشيوخ الأمريكي يصادق على تعيين مرشحة بايدن سفيرة لدى الأمم المتحدة

صادق مجلس الشيوخ الأمريكي، بأغلبية كبيرة على تعيين، ليندا توماس-غرينفيلد، سفيرة للولايات المتّحدة لدى الأمم المتّحدة.

وتوماس-غرينفيلد، 68 عاماً، الدبلوماسية المحنّكة التي شغلت في عهد الرئيس الأسبق، باراك أوباما، منصب مساعدة وزير الخارجية لشؤون أفريقيا، حصلت على تأييد 78 سناتوراً مقابل 20 سناتوراً صوّتوا ضدّها.

وبحسب ما أوردته قناة "الحرة" الأمريكية، اليوم الأبعاء، فإن مصادقة الشيوخ الأمريكي على تعيين توماس-غرينفيلد، وهي من أصول إفريقية، يُعد انتصارا للرئيس، جو بايدن، الذي تواجه أسماء أخرى رشّحها لمناصب أساسية في إدارته اعتراضات قوية من جانب الحزب الجمهوري.

ويتمتّع مجلس الشيوخ في الولايات المتّحدة بسلطة المصادقة على الترشيحات الرئاسية للمناصب الأساسية في الحكومة أو رفضها، علماً بأنّ مبعوث الولايات المتحدة إلى الأمم المتّحدة هو منصب يشغله سفير لكن برتبة وزير.

وفي مقرّ الأمم المتحدة في نيويورك، هناك توقّعات كبيرة من السفيرة الجديدة، وذلك خلافاً لسلفها الذي لم تكن لديه أي خبرة دبلوماسية على الساحة الدولية، وفق المصدر ذاته.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.