جيش الاحتلال يُقرّ بفشله باعتراض الصاروخ السوري

أقرّ جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن عملية اعتراض الصاروخ الذي أطلق من الأراضي السورية، قد فشلت. 

وكان جيش الاحتلال، قد أعلن فجر اليوم الخميس، أن صاروخا أُطلق من بطارية "أرض-جو" من داخل الأراضي السورية، سقط في منطقة "النقب".

وقال الجيش في تصريح نشره على حسابه في "تويتر"، إن طائراته ردت بقصف بطاريات صواريخ "أرض جو" داخل الأراضي السورية.

وذكر أن قواته حاولت التصدي للصاروخ عبر إطلاق "قذيفة اعتراض"، دون أن يتبين ما إذا كانت قد نجحت في اعتراضه أم لا، مضيفا "الأمر لا يزال قيد التحقيق".

إلا أن ناطق باسم جيش الاحتلال، قال إن نتائج التحقيق أظهرت أنه لم يتم اعتراض الصاروخ.

وتُعد صحراء النقب التي سقط فيها الصاروخ، منطقة بالغة الأهمية الاستراتيجية للاحتلال الإسرائيلي، كونها تحتوي المفاعل النووي الإسرائيلي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.