شرطة الاحتلال تقمع وقفة تضامنية بحي "الشيخ جراح"

قمعت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأحد، وقفة سلمية بحي "الشيخ جراح" في القدس المحتلة، تضامنا مع أهل الحي، ورفضا لمصادرة منازلهم.

وذكر شهود عيان أن عناصر من شرطة الاحتلال وفرق الخيالة اعتدوا على المشاركين في الوقفة بالهراوات، كما منعوا الصحفيين من التغطية.

وكانت المحكمة العليا التابعة للاحتلال، جلسة كانت مقررة الإثنين، للبت في ملف إخلاء عائلات فلسطينية من منازلها بحي "الشيخ جراح" في مدينة القدس المحتلة، لصالح مستوطنين.

وقررت المحكمة تأجيل المداولات بشأن قضية "الشيخ جراح" إلى موعد آخر بغضون الشهر القادم"، وفق قناة "كان" العبرية.
​​​​​​​
ويحتج الفلسطينيون على قرارات إسرائيلية، بإخلاء عائلات فلسطينية من منازل شيدتها عام 1956، التي تزعم جمعيات استيطانية أنها أقيمت على أرض كانت مملوكة ليهود قبل 1948. -

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.