رغم تهديدات الاحتلال .. أول ظهور للسنوار بعد معركة "سيف القدس"

ظهر رئيس حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة يحيى السنوار، اليوم السبت، للمرة الأولى منذ وقف العدوان الإسرائيلي على غزة بمعركة "سيف القدس"، رغم تهديدات قادة الاحتلال باغتيال قيادات الحركة.

وقال مراسل "قدس برس" في غزة إن السنوار وعضو المكتب السياسي لحركة "حماس" روحي مشتهى وصلا إلى بيت عزاء الشهيد باسم عيسى، قائد لواء غزة في "كتائب القسام" وقدما واجب العزاء لذوي الشهيد.

وأضاف أن السنوار قام بجولة في محيط منزل الشهيد الذي قصفته طائرات الاحتلال وهو يرفع شارة النصر.

والأربعاء الماضي، أعلنت "كتائب القسام، الأربعاء"، عن استشهاد مجموعة من قياداتها، بينهم القائد البارز باسم عيسى مسؤول لواء غزة.

وأثنى رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، في تصريح سابق، على القيادي القسامي باسم عيسى، مشيراً إلى أنه أمضى حياته "مجاهدًا جسورًا مقدامًا وتليق به الشهادة على طريق جيل القادة الراسخين في مسيرة الجهاد والمقاومة الذين حملوا السلاح في هذا الطريق من أجل النصر أو الشهادة".
 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.