الاحتلال يقمع وقفة تضامنية مع أهالي حي الشيخ جراح

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، وقفة تضامنية سلمية مع أهالي حي الشيخ جراح المهددة منازلهم بالاستيلاء عليها، لصالح الجمعيات الاستيطانية.

واعتدت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال، على المشاركين في الوقفة التضامنية، بالضرب واطلقت باتجاههم قنابل الغاز المسيل للدموع، وابعدتهم بقوة السلاح من مدخل الحي المغلق بالمكعبات الإسمنتية منذ أكثر من أسبوعين.

كما هاجم جنود الاحتلال الصحفيين، واعتدوا على عدد منهم بالضرب، ومنعتهم من القيام بواجبهم بتغطية الاحداث الجارية هناك.

وتواصل سلطات الاحتلال إجراءات التضييق على أهالي حي الشيخ جراح في "القدس الشرقية"، في إطار خطتها لتهجيرهم من منازلهم لصالح المستوطنين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.