إصابة شاب برصاص مستوطن خلال وقفة تضامنية في "الشيخ جراح"

أطلق مستوطن، اليوم الاثنين، الرصاص الحي تجاه شاب قرب حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، عقب وقفة تضامنية مع عائلات الحي المهددة بإخلاء منازلها.

وأغلقت قوات الاحتلال مداخل الحي، المنطقة وسط انتشار واسع للمستوطنين بمحيط المكان.

وأصاب رصاص المستوطن، الشاب في قدمه؛ ما أدى إلى إصابته بجروح طفيفة.

وتنظر محكمة الاحتلال العليا في الجلسة النهائية، اليوم، في مصير أربع عائات فلسطينية مهددة بالتهجير، وإخلاء منازلها قسرًا.

وتسعى حكومة الاحتلال، إلى تأخير صدور قرار المحكمة، خشية من الاحتجاجات ورفض الولايات المتحدة لهذه الخطوة، ما قد يسبب مشاكل لرئيس حكومة الاحتلال نيفتالي بينيت، خلال زيارته إلى الولايات المتحدة، في وقت قريب.

وأصبحت عمليات تهجير الفلسطينيين في القدس المحتلة، بمثابة بؤرة توتر شديدة  في الأشهر الأخيرة، وأثارت مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال في القدس المحتلة، وامتدت إلى ما هو أبعد من المدينة،  وكانت مسؤولة بشكل اساسي عن اندلاع الصراع العسكري، بين حكومة الاحتلال والمقاومة الفلسطينية، في أيار/ مايو الماضي.

وكانت محاكم الاحتلال صادقت على إخلاء عائلات الشيخ جراح الأربع، إلا أن ما يسمى "المحكمة العليا" لم تصدر قرارها بعد.

وأقامت العائلات في هذه المنازل كجزء من 28 عائلة لاجئة في العام 1956 بموجب اتفاق مع الحكومة الأردنية ووكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

وتخوض العائلات صراعا مع الجماعات الاستيطانية بالمحاكم الإسرائيلية منذ سنوات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.