جيش الاحتلال يبدأ تدريبا عسكريا يحاكي قتالا على الحدود اللبنانية

يبدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الإثنين، تدريبا يحاكي قتالا عسكريا عند المناطق الحدودية جنوب لبنان.

وجاء في بيان صدر عن جيش الاحتلال أن التدريب العسكري سيقام "على طول الحدود مع لبنان".

وأضاف أن "التدريب خطط له مسبقا ويندرج ضمن البرنامج التدريبي لعام 2021".

ولفت إلى أن التدريب الذي اطلق عليه اسم "شعاع الشمس"، هدفه فحص جاهزية قوات الجيش الإسرائيلي ومدى استعدادها لأيام قتالية محتملة على الحدود مع لبنان.

وتابع إن "التدريب يأخذ بعين الاعتبار كافة العِبَر من العمليات العسكرية السابقة، مع التشديد على استنتاجات حملة "حارس الأسوار" (الحرب التي شنها جيش الاحتلال على قطاع غزة في شهر أيار/مايو الماضي.)، كجزء من عملية تحقيث وتبادل المعلومات مع فرقة غزة (إحدى فرق الجيش)".

وختم جيش الاحتلال بيانه بالإشارة إلى أن يواصل تطوير قدراته وتحسين مؤهلاته وجهوزيته على الحدود مع لبنان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.