حكومة الاحتلال تصادق الأحد على مخطط استيطاني في الجولان المحتل

قالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، اليوم الجمعة، إن "الحكومة الإسرائيلية ستصادق خلال اجتماعها الأسبوعي يوم الأحد المقبل، على مخطط استيطاني؛ لمضاعفة عدد المستوطنين  في مرتفعات الجولان ومستوطنة كتسرين".

وبيّنت الصحيفة، أن حكومة الاحتلال ستعقد اجتماعًا خاصًا في مرتفعات الجولان، لـ"المصادقة على الخطة التي سيتم من خلالها استثمار نحو مليار شيكل (317 مليون دولار)، وستشارك فيها معظم الوزارات في الحكومة الإسرائيلية".

ونقلت الصحيفة عن الوزير جدعون ساعر، أن "القرار الذي سيجري التصويت عليه يوم الأحد، هو تنفيذ لاتفاق التحالف الحكومي، لتعزيز الاستيطان في  الشمال، بالأفعال وليس بالأقوال"، مشيرًا إلى أن "الحكومة الإسرائيلية تهدف إلى مضاعفة الاستيطان في الجولان".

واحتلت "إسرائيل" الجولان السوري خلال حرب العام 1967، وفي 1981 أقر "الكنيست" قانون ضمها إلى "إسرائيل"، لكن المجتمع الدولي لا يزال يتعامل مع المنطقة على أنها أرض سورية محتلة.

وتنص القرارات الأممية جميعها، على أن احتلال "إسرائيل" مرتفعات الجولان السورية، هو عمل غير مشروع بموجب القانون الدولي.

وأصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع قراره رقم 497، في 17 كانون الأول/ديسمبر 1981، دعا فيه "إسرائيل" إلى إلغاء ضم مرتفعات الجولان السورية، واعتبار قوانينها، وولايتها، وإدارتها هناك لاغية وباطلة وليس لها أثر قانوني دولي، كما صدرت قرارات أخرى من الجمعية العامة بنفس المعنى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.