مواجهات عنيفة جنوب نابلس بعد دخول مستوطن بالخطأ

اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الإثنين، بلدة بيتا جنوب نابلس (شمال الضفة)، وسط إطلاق نار كثيف، لحماية مستوطن دخل مئات الأمتار إلى القرية عن طريق الخطأ.

 

وقالت مصادر أمنية إن "المستوطن كان يقود صهريج وقود، عندما اصطدم بسيارة فلسطينية، كانت متوقفة في منطقة بئر قوزا، على مدخل القرية".

 

وأضافت المصادر أنه "على الفور؛ اقتحمت قوات الاحتلال بأعداد كبيرة المنطقة، ودارت مواجهات عنيفة تخللها إطلاق كثيف للرصاص المعدني وقنابل الغاز"، لافتة إلى أن قوات الاحتلال انسحبت لاحقا من البلدة برفقة المستوطن.

 

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن طواقمه تمكنت من إسعاف عائلة مكونة من ثمانية أفراد، بعد إصابتها بالاختناق نتيجة إلقاء قنابل الغاز على منزلها.

أوسمة الخبر مواجهات مستوطن بيتا

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.