حماس: سماح الاحتلال بـ"مسيرة الأعلام" سيفجر الأوضاع

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن سماح قيادة الاحتلال للمتطرفين باقتحام المسجد الأقصى المبارك والمساس بقدسيته في "مسيرة الأعلام"، تجاوز للخطوط الحمراء، سيجعلها تتحمل الأثمان الباهظة لسلوكياتها العنصرية المتطرفة.

وقال الناطق باسم حماس، فوزي برهوم، اليوم الأربعاء، في ؤبيان تلقته "قدس برس"، إن "على حكومة الاحتلال أن تفهم رسائل المقاومة الفلسطينية جيدا، بعيدا عن عقلية الإرهاب والتطرف التي جبلت عليها".

وحذر برهوم حكومة الاحتلال من تجاوز الخطوط الحمراء، التي من شأنها إشعال الساحة وتفجير الأوضاع.

ودعا الوسطاء وصناع القرار في المنطقة إلى الضغط على حكومة الاحتلال وكبح جماحها وسحب صواعق التفجير، مؤكدًا أن أي تطورات في المشهد مرتبطة بسلوكه في الميدان.

يذكر أن المستوطنين، ينظمون فعاليات في يوم ما يطلق عليه "توحيد القدس"، وتتضمن هذه الفعاليات اقتحامًا كبيرًا للمسجد الأقصى، وبمسيرة أعلام إسرائيلية ضخمة، يعوضون كما يقولوا من خلالها إخفاق مسيرة العام المنصرم التي فرقتها صواريخ المقاومة القادمة من غزة.

ويُعدّ يوم "توحيد القدس"، "عيدا وطنيا" لإحياء ذكرى استكمال سيطرة كيان الاحتلال على مدينة القدس، واحتلال الجزء الشرقي منها، وعلى وجه الخصوص البلدة القديمة، وذلك خلال حرب حزيران/يونيو عام 1967.

 

أوسمة الخبر حماس الاحتلال الأقصى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.