ابو زهري: "فتح" تناور لتبرير تعطيل عقد "الإطار القيادي"

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، رفضها لعرض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عقد الاطار القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية عبر نظام الربط التلفزيوني "فيديو كونفرنس".

واعتبر الناطق باسم الحركة سامي أبو زهري في تصريح مكتوب له اليوم الأحد (30|8) تلقت "قدس برس" نسخة منه عقد لقاء للإطار القيادي عبر الفيديو كونفرنس فكرة" سخيفة"، رفضتها جميع الفصائل التي يتواجد أمناؤها العامون في الخارج، مبيناً أنها مجرد مناورة لتبرير تعطيل عقد الإطار القيادي المؤقت.

وحمّل أبو زهري حركة فتح المسؤولية عن التداعيات السلبية على إصرارها على انتهاك الاتفاقات الوطنية.

اعتبر تصريحات عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" نبيل شعث وغيره من قياداتها ضد حركة حماس جزء من حملة منظمة "للتغطية على التعاون الأمني الذي تمارسه فتح مع الاحتلال، وعلى سياسة التفرد وتطويع منظمة التحرير لسياسات فتح الفاسدة". وفق ق وله.

يذكر أن شعث كشف عن موافقة  الرئيس عباس على عقد الإطار القيادي بمقر الرئاسة برام الله، وأن من لم يتمكن من حضور الاجتماع في رام الله سيتم مشاركته عبر الـ "فيديو كونفرنس".

 

أوسمة الخبر فلسطين غزة فتح حماس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.