أسرى "حماس": اقتحام الأقصى جريمة تستوجب الرد الحازم

استنكرت الهيئة القيادية العليا لأسرى "حركة المقاومة الإسلامية - حماس"، في سجون الاحتلال الإسرائيلي، الاقتحامات المستمرة للمسجد الأقصى المبارك التي تنفذها قوات الاحتلال، واعتدائها على المصلين داخله.
واعتبرت الهيئة في بيان لها اليوم الثلاثاء (15|9)، أن تلك الاقتحامات "جريمة بحق المقدسات تستوجب على أبناء أمتنا وشعبنا الرد الفوري والحازم عليها".
وأضاف البيان الذي تلقت "قدس برس" نسخة منه، أن "ما يتعرض له المسجد الأقصى اليوم على أيدي المستوطنين، يأتي في سياق فرض الأمر الواقع تمهيداً لتقسيم المسجد زمانياً".
ودعت الهيئة، الأمة العربية والإسلامية، إلى "دعم صمود أهل القدس والمرابطين في المسجد الأقصى باعتبارهم خط الدفاع الأول عن مقدسات المسلمين"، كما طالبت أبناء الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية، "بتلبية نداء النفير العام يوم الجمعة القادم انتصاراً للقدس والأقصى، وثورة في وجه العصابات الإسرائيلية وقوات الاحتلال"، بحسب البيان.
وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي جددت اليوم الثلاثاء، اقتحامها لباحات المسجد الأقصى، لليوم الثالث على التوالي، بهدف إخراج المصلين والمعتكفين داخله، لتأمين الحماية للمستوطنين، الذين يقتحمونه على شكل مجموعات إحياء لما يسمى "رأس السنة العبرية"، حيث اعتدت على المصلين داخله وأصابت واعتقلت عددا منهم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.